الرئيسية / اعرف دينك / الحياء من الله

الحياء من الله

الحياء من الإيمان  و الإيمان عقيدة المسلم و قوام حياته فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله قال “الإيمان بضع و سبعون أو بضع و ستون شعبة فأفضلها لا إله إلا الله و أدناها إماطة الأذى عن الطريق و الحياء شعبة من الإيمان”رواه البخاري و مسلم

-إذا إن أصل كلمة الحياء هو الحياة، و إذا استحى أحد من شيء دل ذلك أنه من قوة نبض الحياة في قلبه استحى فعل ذلك و من هنا نجد أن معنى الحياء إنقباض النفس و تماسكها و تجلدها أمام الرذيلة فلا تهين نفسها أمام الناس عامة و أمام الإنسان بذاته خاصة و أمام الله أولا و آخرا……فالحياء هو إتيان لكل ذي حق حقه و من بين أنواع الحياء الحياء من الله  …فماهو الحياء من الله ؟

– الحياء من الله أساسه معرفة الله و  له عدة أشكال  لو استطعنا تطبيقها فقد قمنا بتحقيق علامة حبنا لخالقنا و بذلك نكون قد نلنا شرف حبه و كرامة إرضائه

  • فأول صور الحياء حياء ارتكاب المعاصي …فهل منا من ارتكب معصية و ذرف دموعا حياءا من الله ؟؟ أرجو أن يكون الجواب نعم
  • ثاني صور الحياء هو حياء استشعار نعم الله علينا و من مظاهر قلة حيائنا هو استغلال نعمه تعالى فيما لا يرضيه
  • ثالتا حياء التقصير و المراد من التقصير هو عدم عبادة الله حق عبادته و التقصير في بعض الأعمال
  • نمر إلى النوع الرابع من الحياء و هو حياء المحبة فمن علامات حبنا لله حياؤنا منه و بذلك تخشع الجوارح و تدمع العين و ينبض القلب………..

إذا فالحياء من الله هو الإستقامة على منهجه عز و جل و الإعتصام به *قل آمنت بالله ثم استقم*  و المحافظة على العبادات و مراقبة الله عز و جل التي تمنعك أن تتجاوز الحدود و أن تترك الواجبات .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصدق

الصدق من أعظم الفضائل الأخلاقية و أكرم الصفات الإنسانية ، و هو ...